Home / Uncategorized / بعد الحصار الخانق على “مضايا”.. الأسد يهدد معضمية الشام

بعد الحصار الخانق على “مضايا”.. الأسد يهدد معضمية الشام

جدد النظام السوري تهديده لمدينة معضمية الشام التي تعاني من الحصار الخانق من قبل قوات النظام، التي تسعى لفرض الاستسلام على المدينة بالقوة، وذلك بالتهديد بحرب مفتوحة أو حصار شامل.

وقال الناشط الإعلامي أحمد شامي، إن “نظام الأسد كرر تهديداته بحرب مفتوحة ضد أهالي مدينة معضمية الشام في الغوطة الغربية بريف دمشق، وذلك خلال اجتماع أمس بين وفد المعارضة الممثل للمدينة، ووفد النظام الذي يتحدث باسمه الإعلامي الموالي رفيق لطف”.

وأوضح شامي لـ”الإسلام اليوم”، أن “محور الاجتماع الذي استمر عدة ساعات تركز حول رسالة النظام لفصائل المدينة بالاستسلام أو الخروج، وإما بحرب مفتوحة، أو حصار شامل”.

وكشف أن “الحصار الذي يتوعد به النظام، والمفروض حالياً بعد إغلاق المعبر الوحيد للمدينة، سوف يكون حصارا شاملا، ولن يكون هناك أي مبادرات مقبلة تفضي إلى فتح الطريق، وبالتالي الحكم على 45 ألف مدني بالهلاك جوعاً وقصفاً”.

وأضاف أن “المعبر مغلق بوجه الأهالي لليوم الثاني عشر على التوالي، حيث لا يسمح لهم بالدخول والخروج من وإلى المدينة، وكذلك لا يسمح بإدخال أي مواد غذائية أو إنسانية”.

من ناحية ثانية، أفاد أن “الحالات الإنسانية حتى هذا اليوم لا يسمح لأي منها بالخروج، في ظل وجود أعداد كبيرة من المدنيين ممن يعانون أمراض مزمنة، وبحاجة ماسة للعلاج خارج معضمية الشام”.

وشدد على أن “ما يزيد معاناتهم لتصبح كارثية، انقطاع الأدوية وافتقادها نتيجة الحصار، وعدم السماح بإدخال أي نوع من الأدوية والمستلزمات الطبية، فضلاً عن الأعداد الكبيرة من الإصابات التي خلفها القصف والمعارك، ومازالت في تزايد مستمر ومتواصل”.

وفي سياق آخر، أكد الناشط شامي أن “جيش الإسلام في الغوطة الشرقية، أعلن عن استنكاره الأفعال الإجرامية التي يقوم بها جيش النظام، وذلك باستهداف المدنيين بقذائف الهاون وسط العاصمة دمشق، وتحميله المسؤولية لكتائب الثوار في الغوطة الشرقية”.

ولفت إلى أن “جيش الإسلام نفي أي صلة له بهذه الأفعال، وأن من أهم الأسباب التي تدفع النظام إلى أعماله في دمشق، السعي لتشويه صورة مقاتلي كتائب الثوار في الغوطة الشرقية، إضافة لدفع سكان العاصمة دمشق على مغادرتها”.

وتابع “يسعى النظام لتغيير ديموغرافيا المدينة، واستبدالها بديموغرافية طائفية، والتغطية على الحصار الذي يضربه النظام على مدينة مضايا”.

وختم مؤكدا أن “جيش الإسلام لا يستهدف أي مراكز أمنية ضمن العاصمة دمشق، دون توجيه إنذار مسبق بالعملية، حفاظا على أرواح المدنيين فيها كما في الحالات السابقة”.

Check Also

Rizaq Ka Khas Wazifa ,Islamic Wazifa For Rizq Juma K Din Ka KHas Wazifa, Qurani Wazifa

Ghutno Ke Dard Ka Desi ilaj For Best Joint Pain ,Home Remedies In Urdu

Skin Whitening Drink to Get Fair Skin ,Simple, Easy & Safe

Wazifa for Success in Exams,Exams K Liye Wazifa , Yadasht Behtar Banane Ka Wazifa

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

Please type the characters of this captcha image in the input box

Please type the characters of this captcha image in the input box